• En
  • تسجيل الدخول

كلمة العميد - College of Sharia and Fundamentals of Religion

مسار التنقل

Responsive Image
الحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على رسوله الأمين ، وعلى آله وصحبه والتابعين.
وبعد...

فقد قال تعالى في محكم كتابه "وكذلك جعلناكم أمة وسطاً".
أي : عدولاً خيارا.
هذا وتعد الكليات الشرعية مساهماً أصيلاً في تحقيق ذلك الوصف من خلال إعداد خريجين يتسمون بالإتزان العلمي والنفسي والفكري ، مع ما يدرسونه من مهارات مساندة ، ليكونوا مؤهلين للمساهمة الفاعلة في بناء المجتمع وتطويره.
هذا وقد راعت الكلية عاملي الأصالة والمعاصرة فيما يطرح من مواد علمية مع مراعاة الآليات المفضية إلى ذلك.

فسارت الكلية على ثلاثة مسارات متوازية ، لتقيم بذلك صرحاً ممتد الأطناب ثابت البناء راسخه.

أ-المسار الأول : العناية بالمقرارات المنهجية من حيث توصيفها ابتداءًا ومراجعتها بشكل دوري ، وإعادة النظر فيها وفق المستجدات العلمية.

ب-المسار الثاني : العناية بإختيار الكفاءات العلمية المؤهلة والمتميزة ، مع توفير البيئة العلمية المناسبة من تشجيع على كتابة الأبحاث واستكمالها ، وإقامة الندوات والمجالس العلمية ، وقاعات النقاش.

ج- تقوية البرامج الطلابية اللاصفية من نشاطية ومهارية ، ودعمها كالمباريات الرياضية والثقافية واستعمال البرامج الحاسوبية ،  وبرامج تأهيل المستجدين في بداية العام الدراسي.

هذا ونأمل التوفيق والتسديد من الله سبحانه ، وأن يكون لكلية الشريعة وأصول الدين أثر بارز مساهم في ضوء الرؤية الوطنية السامية ، في ظل القيادة الرشيدة ، والمبادئ الشرعية الشاملة في تحقيق معاني الإعتدال والوسطية.